لقاء مجلس اتحاد طرابلس الكبرى مع سعادة سفير البوسنة والهرسك المعتمد لدى ليبيا
طرابلس: 2022.05.24 ميلادي

التقى رئيس مؤسسة مجلس اتحاد طرابلس الكبرى د. الصيد ابراهيم قدور سعادة السفير نيرمين ميسينوفيش سفير البوسنة والهرسك المعتمد لدى ليبيا وذلك صباح اليوم الاثنين 2022.05.24 ميلادي بمقر السفارة في العاصمة طرابلس.
وحضر اللقاء عن المجلس الأستاذ علاء محمد المزوغي المدير العام ، والسيد محمد يوسف الزياني مدير مكتب الشؤون السياسية والتعاون الدولي ، وعن السفارة السيد ابراد سافيتش مشتشار سياسي ، والسيد شُعيب درغوتي سكريتير فني بالسفارة.
رحَّبَ سعادة السفير ميسينوفيتش برئيس مجلس اتحاد طرابلس الكُبرى والفريق المرافق له ، وشكره على الزيارة وأكد على أهمية الدور الذي يقوم به المجلس في دعم الاستقرار داخل العاصمة ، وأكد بأن البوسنة والهرسك حكومةً وشعباً يبدون أهميةً قصوى ويسعون جاهداً الى استقرار ليبيا ، وأن هناك علاقات مميزة بين البلدين وخاصةً بين العاصمتين سراييفو وطرابلس منذ العام 1976 ، وأن الشعب البوسني يعرف ليبيا جيداً حيث عملت الشركات البوسنية في ليبيا خلال سنوات طويلة وساهمت في العديد من مشاريع التعمير والبناء ومشاريع تنموية أخرى.
شكر د. قدور سعادة السفير على حسن الاستقبال وجهود بلاده في سبيل تحقيق الاستقرار في ليبيا ، وتتطرق النقاش الى الاستفادة من التجربة التي مرت بها البوسنة من حروب واقتتال وكيف مرت بمراحل مختلفة الى حين التوصل الى استقرار دائم أدى الى الازدهار والتنوع الاقتصادي والتعايش الاجتماعي الذي تعيشه البوسنة اليوم وقدم سعادة السفير شرحاً عن التجربة البوسنية وأكد على أن ما توصلوا اليه نتاجه الحوار البناء بين الأطراف المتنازعة وأساسه الوطن وبناؤه لتحقيق العيش الكريم للأجيال القادمة ، وكان للمجتمع الدولي حينها درو فعال في تحقيق الاستقرار وكانت هناك خطط فعلية لدمج المقاتلين في مؤسسات الدولة وفي المجتمع كلٌ في تخصصه ومجاله.
واقترح سعادة السفير بأن يتم التنسيق لتبادل الزيارات بين مكونات العاصمة طرابلس والعاصمة سراييفو حيث اقترح بأن يتم تشكيل وفد متنوع يضم في عضويته ممثلين عن المؤسسات الفاعلة على المستوى الثقافي والاجتماعي والاقتصادي بحيث تكون الزيارة الأولى الى العاصمة سراييفو ومن بعدها الى طرابلس وذلك لتعزيز التواصل المباشر وتبادل الأفكار والآراء والانخراط في تعاون مباشر من خلال توقيع مذكرات تفاهم واتفاقيات تؤدي الى مشاريع فعليه تعود بالمنفعة المتبادلة.
وفي الختام شَكَر رئيس المجلس سعادة السفير على اللقاء ، وعلى ترحيبه ورغبته العالية في التعاون مع المجلس وتم الاتفاق على وضع برامج للتعاون وتعزيز العلاقات لما فيه مصلحة الشعبين الشقيقين والتي تربطهما علاقات خاصة ومميزة.

 

 

 

العربية